شبكه ميت عدلان ( منتدي اسلامي &ثقافي & برامج كمبيوتر وجوال & سياحه & الرأي وارأي الاخر)
 
الرئيسيةالرئيسية  البوابةالبوابة  اليوميةاليومية  التسجيلالتسجيل  دخولدخول  

شاطر | 
 

 الحرف منذ العصر الفرعونى الى بداية العصر الحديث

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
روميو
المشرف العام
المشرف العام
avatar

ذكر عدد الرسائل : 257
تاريخ التسجيل : 30/04/2008

مُساهمةموضوع: الحرف منذ العصر الفرعونى الى بداية العصر الحديث   الثلاثاء مايو 06, 2008 9:53 pm







ضمت المعابد والجبانات والقصور الملكية، في العصور الفرعونية، ورشا عمل بها حرفيون متخصصون؛ في صناعة

الأثاث والحلي والزجاج والمعادن وغيرها من المنتجات. وتزخر المقابر بمشاهد وأشكال حية تصور مجموعات مختلفة

من الحرفيين، مثل النجارين والنساجين، في ورشهم. وتمتلئ متاحف العالم بمختلف المنتجات من إبداع أولئك الحرفيين

الأفذاذ. ولقد أتى الحرفيون المصريون، على امتداد أربعة آلاف عام، بمختلف الأنواع من الفنون الصغيرة التي تباينت في

الأسلوب وفي المذاق الفني؛ وعرفت في جميع أنحاء العالم. ولقد برزت مهارة المصريين القدماء في فنون الحفر في

جميع أنواع المعادن؛ بأشكال زخرفية، وتطعيمها بحليات من الأحجار شبه الكريمة ومن الزجاج الملون. كما برعوا في

الأعمال الخشبية، مبدعين أنواعا مختلفة من الأثاث للقصور الملكية؛ كانت في الغالب مطعمة بالذهب، ومحلاة

بالأحجارشبه الكريمة.

وبالنسبة لعهود خلافة وولاية حكام المسلمين، فإن صناعة زجاج المشربيات وفن الأرابيسك؛ كانت رائجة وشائعة

أيضا. ولم تزل أنواع الأواني الزجاجية الشفافة المختلفة باقية إلى اليوم؛ وحتى تلك الصغيرة من بينها، قد صنعت

بتفاصيل دقيقة للغاية وتحمل رسوما لمختلف الآثار. ومن الجدير بالذكر أن الأواني الزجاجية في العصور الفرعونية

كانت تصنع حول قوالب جاهزة. ولم تستخدم طريقة نفخ الزجاج حتى العصر الروماني. وكان النسج فنا شائعا ازدهر

خاصة في الحضارة القبطية واستمر خلال العصور التالية من خلافة وولاية حكام المسلمين؛ حيث انتشرت صناعة

القماش والسجاد الفاخر، عالي الجودة.

ولقد سمح وجود أعداد كبيرة من الحرفيين بأساليبهم الإبداعية الخلاقة، بأن تنتقل خبرتهم من جيل إلى جيل. وكان

الحرفيون يقسمون إلى مجاميع، لكل منها رئيس أدار شئونها وسوى الخلافات بين أعضائها. وكانت لأحياء مصر

مناطق مخصصة للحرفيين وصناع المشغولات الذهبية والنحاسية. ومن الواضح أن يكون الحرفي المصري قد تلقى

تعليمه وتدريبه على يد والده، في سن مبكرة. وكان الأطفال يساعدون مجموعة العمل التي يعمل بها أباؤهم؛ لتعلم قواعد

الحرفة. وكان ذلك هو الحال في مصر حتى العصر العثماني؛ حيث خسرت مصر الكثير من حرفييها وفنانيها المهرة

الذين أجبروا على الانتقال إلى اسطنبول، حاضرة الإمبراطورية. وعليه، فقد شهدت مصر فترة من الركود الفني،

استمرت حتى بداية العصر الحديث.

تقبلوا منى ما نقلت من صوره عامة عن الحرف ولكن يوجد تفاصيل اخى فى موضوع قادم تفصيل عن كل حرفه
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
الحرف منذ العصر الفرعونى الى بداية العصر الحديث
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
شبكه ميت عدلان  :: الفئه :: منتدي السياحه :: مصر بلدي-
انتقل الى: